القائمة الرئيسية

الصفحات

انتخابات بيلاروسيا تعذيب واسع للمتظاهرين المسجونين - موقع عناكب الاخباري

انتخابات بيلاروسيا تعذيب واسع للمتظاهرين المسجونين - موقع عناكب الاخباري

انتخابات بيلاروسيا تعذيب واسع للمتظاهرين المسجونين - موقع عناكب الاخباري
"موقع عناكب الاخباري"

قام محتجزون من مركز اعتقال في بيلاروسيا بتقدمون تفاصيل مروعة عن الهجمات والضرب خلال أيام في الحجز منذ الانتخابات التي حدثت يوم الأحد.

وسط تزايد الأنباء عن وحشية الشرطة ، قالت منظمة العفو الدولية إنها تشير إلى انتشار التعذيب.

ومع قرار وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي للاجتماع لبحث عقوبات جديدة ، وعدت بيلاروس بالإفراج عن 6700 محتجز لديها.


أعلنت السلطات الانتخابية ألكسندر لوكاشينكو منتصرا ، لكن مؤيدي شخصية المعارضة الرئيسية  سفيتلانا أصروا على فوزها. 

أدان الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الانتخابات ووصفتها بأنها ليست حرة ولسيت عادلة.

وقالت رئيسة مجلس الشيوخ ناتاليا  في تصريح بثه التلفزيون الرسمي إن الرئيس أمر بفتح تحقيق في الاعتقال الجماعي للمتظاهرين وإن أكثر من 1000 شخص أطلق سراحهم.

وقال نائب وزير الداخلية ألكسندر بارسوكوف إنه سيتم الإفراج عن جميع المعتقلين المتبقين صباح اليوم الجمعة ، بينما نفى تعرض السجناء للتعذيب.

غرف التعذيب ماذا يحدث بها

صرح أحد الاشخاص في مقابلة لقد ضربوا الناس بقوة ، ولم يستطع اي شخص الافلات من العقاب  واعتقلوا الجميع.

وأجبرنا على الوقوف في الفناء طوال الليل , كنا نسمع النساء يتعرضن للضرب.

شارك السجناء المفرج عنهم صوراً على تطبيق المراسلة نيكستا يظهرون أجسادهم المكدومة والمتورمة ، بما في ذلك إصابات الظهر والارجل التي زعموا أنها سببتها الشرطة.

وقالت منظمة العفو الدولية إن المعتقلين وصفوا تجريدهم من ملابسهم وضربهم وتهديدهم بالاغتصاب.

وقالت ماري ستروثرز وهي مديرة قسم أوروبا الشرقية وآسيا الوسطى في منظمة العفو الدولية أخبرنا معتقلون سابقون أن مراكز الاعتقال أصبحت غرف تعذيب ، حيث يجبر المتظاهرون على الاستلقاء في التراب بينما تقوم الشرطة بركلهم وضربهم بالهراوات.


ماذا ردة فعل الاتحاد الأوروبي على هذة الاحداث؟

سيجتمع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة لبحث عقوبات محتملة على بيلاروسيا بسبب الحملة القمعية. 

وفرضت الكتلة عقوبات من قبل لكنها خففت الإجراءات قبل عدة سنوات عندما أطلق الرئيس لوكاشينكو سراح معتقلين آخرين.

وقال رئيس الوزراء التشيكي أندريه  إنه ينبغي فرض العقوبات وإجراء انتخابات حرة وشفافة في بيلاروسيا بمشاركة مراقبين دوليين. 

وقال إنه حصل على دعم بولندي ماتيوز ، الذي قال إنه سيطرح خطة التضامن مع بيلاروسيا اليوم الجمعة في البرلمان البولندي.

ورفض الاتحاد الأوروبي بالفعل الانتخابات الرئاسية ووصفها بأنها غير حرة وغير عادلة ، وهو تقييم أيده وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو. 

وقال وزير الداخلية البيلاروسي يوري إنه سيتحمل مسؤولية الأشخاص الذين أصيبوا خلال الاحتجاجات ، وأنه يريد الاعتذار لمن وقعوا في أعمال العنف.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات الموضوع